مشرف الإسعاف في فض رابعة: لم أشاهد سلاحًا مع المعتصمين وأن القوات المسلحه والشرطة أطلقا النار عليهم

أكد محمد عبدالسلام، مشرف عام هيئة الإسعاف، أنه شاهد 35 جثة مكفنة أسفل منصة فض رابعة، وعددا من الجثث غير المكفنة التى كانت فى مستشفى رابعة وشارع الطيران وشارع النصر.

وأجاب مشرف الإسعاف على سؤال المحكمة، عن كون الاعتصام مسلحًا من عدمه، أكد أنه لم يشاهد تسليحا أثناء تواجده بمحيط الاعتصام.

ومن جانبه قال ممثل النيابة أمام محكمة جنايات القاهرة، في قضية “فض اعتصام رابعة العدوية”، إن نيابة شرق القاهرة الكلية تباشر التحقيقات فى واقعة المتوفين من المعتصمين ومازالت التحقيقات جارية مع الإحاطة أنها استمعت إلى أكثر من 70 من أولياء الدم من أهالي المتوفين ولم تغلق باب الاستماع إلى أهالي المتوفين أو تقديم الأدلة لاتخاذ شؤونها فى تلك القضية.

وطالب الدفاع بأن تضم تلك التحقيقات إلى هذه الدعوى، لأن هناك خصومة بين أولياء الدم والنيابة العامة، لترد النيابة قائلة: “لا توجد خصومة بينها وبين ولى الدم خلال فترة التحقيقات، ولم تغلق الباب حتى الآن ولم ترفض أى دليل يقدم لها”.

ويحاكم في القضية عدد من كبار قيادات الجماعة من بينهم، عصام العريان، ومحمد البلتاجي، وباسم عودة، وعبد الرحمن البر، وصفوت حجازي، وأسامة ياسين، ووجدي غنيم، وعاصم عبد الماجد، وعصام سلطان، إضافة إلى طارق الزمر.

وأحالت النيابة المتهمين للمحاكمة في أغسطس 2015، ووجهت لهم تهم ارتكاب جرائم “التجمهر واستعراض القوة والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والإتلاف العمدي وحيازة مواد في حكم المفرقعات وأسلحة نارية بغير ترخيص”.

شاهد أيضاً

بالفيديو محافظ السويس مهددا الطلبة: “والله ماهسيبوه”.. ويحظر النقاب في المدارس

محافظ السويس الجديد ( مافيش نقاب جو الفصول .. وممنوع حد يبث اي فكرة اقسم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *