القرض الروسي يتسبب فى خسارة البلاد (600) مليون دولار سنويا

أكد محمد مسعد، البرلمانى السابق، أن القرض الروسي يُعد أكبر قرض في تاريخ مصر، وأكبر صفقة نووية في التاريخ، لافتا إلى أن الحكومة زعمت أن محطة الضبعة توفر على مصر 290 مليون دولار، في حين تسدد مصر 43 قسطًا، كل قسط يبلغ 950 مليون دولار، وهو ما يعني خسارة 600 مليون دولار لمدة 22 عامًا.

وأضاف مسعد أن القرض الروسي البالغ 25 مليار دولار، لا يدخل ضمن ديون مصر التي ارتفعت إلى 79 مليار دولار، مضيفًا أن القرض الروسي سيكون عبارة عن مواد ومستلزمات تشغيل ومعدات للمفاعل النووي.

وأوضح مسعد أن نظام الانقلاب العسكري يتبع سياسة خرقاء تعتمد على القروض، ما تسبب في ارتفاع الديون إلى أرقام غير مسبوقة، حتى وصلت إلى 120% من الناتج المحلي.

شاهد أيضاً

عز الدين الكومي يكتب : اعتقال أسامة عسكر.. انتقام أم فساد؟!

قائد النظام الانقلابى، الذي نهب مع عصابة العسكر عشرات المليارات من المنح الخليجية، يحاول اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *