الفلاحون يهددون الحكومة بزراعة الجرجير !

لم يلق السعر الجديد لتوريد قصب السكر الذي اقترحته وزارة التموين لحل أزمة الفلاحين، قبولا لديهم؛ حيث رفعته من 620 جنيها، إلى 700 جنيه، في الوقت الذي يطالب الفلاحين بأن يكون 1000 جنيه من أجل تحقيق ربح لهم، مهددين بزراعة بديل في حالة لم يستجب لطلبهم.

رفع سعر التوريد

وأعلنت النقابة العامة للفلاحين الزراعيين استجابة حكومة المهندس شريف إسماعيل لطلبات النقابة ومزارعي القصب بخصوص رفع سعر توريد طن قصب السكر؛ حيث أخطر الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، النقابة بأن الحكومة وافقت على رفع سعر توريد الطن إلى 700 جنيه بدلا من 620 جنيها، وذلك بعد أن شهدت أسعار مستلزمات الإنتاج سواء الأسمدة أو النقل ارتفاعات ملحوظة مؤخرا.

نتيجة بحث الصور عن مزارع القصب

وقال النوبي أبواللوز، الأمين العام للنقابة، إن موسم حصاد القصب بدأ منذ أيام، وقد اتفق عدد كبير من مزارعي القصب على عدم التوريد لمصانع الحكومة هذا العام إلا بعد رفع سعر طن القصب، إلا أن النقابة تواصلت مع الحكومة ولجنة الزراعة بمجلس النواب وكبار مزارعي القصب بمحافظات الصعيد، واتفق الجميع على رفع طن القصب استجابة للمزارعين ولتخفيف العب عليهم بعد رفع أسعار المستلزمات الزراعية.

وأوضح «النوبي»، في تصريحات صحفية، مساء أمس، أن وزير التموين تواصل معه هاتفيا وأخطره بموافقة الحكومة على رفع سعر توريد طن القصب من 620 جنيها إلى 700 جنيه، وطلب منه إعلان ذلك للمزارعين بشكل رسمي وبدء التوريد الفعلي لمصانع السكر، لافتا إلى أنه أخطر المزارعين بقرار الوزير، وبالفعل بدأ المزارعون في «كسر القصب» وتحميله ونقله إلى مصانع السكر بكل محافظات الصعيد.

غضب الفلاحين

ومن جانبه، هاجم حسين أبوصدام، نقيب الفلاحين، السعر الجديد الذي أقرته الحكومة، مؤكدا أنه ظلم للفلاح، مطالبا بزيادة السعر إلى 1000 جنيه للطن الواحد، حتى يحقق ربحا جيدا للفلاحين.

وأضاف أبوصدام، في تصريح خاص لـ«رصد»، أن الزيادة التي أقرتها الحكومة ستدفع الفلاحين إلي الإحجام عن زراعة قصب السكر، موضحا أن التكلفة الفعلية للطن تقترب من 700 جنيه، فماذا حقق الفلاح من مكسب، وهناك اتجاه عام بين الفلاحين على الإحجام عن زراعة المحاصيل الإستراتيجية.

ونفى أبوصدام المزاعم التي تتحدث عن أن رفع سعر الطن يؤثر على سعر السكر، موضحا أن هذه الزيادة لن تكلف المواطن أي ارتفاع في أسعار السكر، مشيرًا إلى إنتاج طن القصب نحو 120 كيلو من السكر فضلًا عن إنتاج 22 سلعة أخرى، وهي السلع التي تساعد المصانع على تغطية التكلفة، وأن سعر كيلو السكر حاليًا 9.5 جنيه بينما سعره العادل وفقًا لسعر طن القصب 6 جنيهات.

هنزرع جرجير

قال دياب حسن، نائب نقيب الفلاحين، إن أزمة «قصب السكر» مستمرة منذ سنوات، والسبب فيها مصانع تكرير السكر، موضحا أن «الفدان بينتج 40 طنا، والمصانع بتحاسبه أنه 25 طنا، والباقي شوائب، الفلاح مبيعرفش ياخد معاهم حق ولا باطل».

وتابع دياب، خلال لقائه ببرنامج «صباح البلد»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أمس الأربعاء: «لا بد ألا يقل سعر توريد قصب السكر عن 1100 جنيه للفدان الواحد، بس المصانع عاملة أزمة والحكومة لازم تستجيب لمطالبنا، ولو محصلش هنغير المحصول وهنزرع أي حاجة غير قصب السكر».

وأضاف «مش هنقدر نعمل إضراب ونقول مش هنزرع، بس هنزرع صنف بديل، حتى لو جرجير وفول هنكسب أكتر من قصب السكر».

خسائر الفلاحين

وقال رائف تمراز، وكيل لجنة الزراعة بالبرلمان، إن تكلفة انتاج الفدان الواحد تتراوح من 22 إلى 25 ألف جنيه فضلا عن مصاريف النقل، وبالتالي فإن سعر التوريد المعلن عنه يجعل هامش ربح المزارع لا يتعدى 4 آلاف جنيه وهو مكسب ضئيل جدا.

وأضاف تمراز، في تصريح صحفي، أن اللجنة اقترحت رفع سعر توريد طن القصب إلى 850 والبنجر إلى 700 أي بزيادة 40% لكن الحكومة رفضت ليكون السعر 700 للقصب، منوها بأنهم اقترحوا ان يكون السعر 800 للقصب من أجل الحفاظ على هامش ربح مناسب للفلاح.

وتابع وكيل لجنة الزراعة: أنه لن تتم الموافقة على تخفيض السعر عن المقترح لأنه يضر بمصلحه الفلاح، مفيدا بأن هناك 25 مشتقا يخرج من القصب أحدها السكر ولن تكون هناك زيادة فى سعره على المواطن.

شاهد أيضاً

الأزهر يُدين تداول صورة القدس دون المسجد الأقصى

أصدر الأزهر الشريف ، اليوم الخميس 24 مايو ، بيانًا يستكر فيه الصورة المتداولة عبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *