ماذا خسرت بيوت المصريين جراء تغييب الاخوان المسلمين؟!

ماذا خسرت بيوت المصريين جراء تغييب الاخوان المسلمين؟!

١– خسرت جدارا كان يكمل البيت ويزينه ، ويحمي أحد جوانبه من تقلبات الزمان !
٢– خسرت داعية رفيقا بالعصاة – لأنه أحدهم – غير أنه متصل بمناخ يدعمه !
٣- خسرت شابًا متزنا نفسيا ، يحبه أقاربه ، ويألفه جيرانه ، ويحنو على الأطفال في الشوارع !
٤- خسرت طالبا متفوقا ، نافعا لزملائه ، كاسرا لموجة الانحراف داخل أسوار الجامعة !
٥- خسرت طبيبا ومهندسا ومدرسا ، من طموحه تغيير الناس وإصلاح نفسه وإصلاحهم !
٦- خسرت حافظا لكتاب الله : لا يبخل بوقته وجهده في تعليم الناشئة !
٧- خسرت متدينا بسيطا في مظهره – يشبه ملايين الناس – غير منشغل بالخلافات !
٨– خسرت معلما للأشبال – ومربيا للأجيال – ومخترقا أوقات الفراغ في أعمار مراهقينا !
9- خسرت غاضبا للحق ، مدافعا عن المظلومين والمكلومين ؛ لأنه أحدهم !
١٠- خسرت داعما للفقراء – طارقا بشوشا في ليالي الضنك – يفعل ذلك واجبا لا منة !
١١- خسرت رحمة من رحمات الله ، لم تكن مثالية ، ففيه ما في الناس ، لكن له صحبة تزينه !
١٢- خسرت جزءا من فرحة : رمضان ، والأعياد ، والرياضة ، ومنافسة السياسة !
١٣- خسرت جزءا من الأمان ؛ لأن الإخوان – رغم النقائص – كانوا فرسانا !
١٤- خسرت الكلمة الوسط فى زمن الشطط.

شاهد أيضاً

رساله أم سمية ماهر لإعوان الظالمين

اللهم احرق قلب كل من ايد الطاغيه بحق هذه البريئه المظلومه رساله الي كل من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *